البحث التفصيلي  |  البحث المتقدم

 
عربي     English     Français     Deutsch     Türkçe     Melayu     Indonesia    

 
  شارك/شاركي(رأي-مقال-تجربة)
  استشارات أسرية
  بحوث ودراسات
  إضافة تصميم
  المطويات
  مطوياتي
 
    مبدعات التصميم
الأسرة
المزيد ...
الصفحة الرئيسة » الأسرة » صفحات المحتوى » الأسرة » تجارب » خطوات عملية لإتقان المكياج
حجم الخط:
HyperLink
HyperLink
HyperLink
 
خطوات عملية لإتقان المكياج
بقلم: منال المنصور

جُبلت المرأة على حب التزين والتجمل, وفطرت على محبة كل ما يزيد من جمالها من: حلي, وزينة, ولباس..... وغيرها قال الله تعالى في كتابه: ﴿ أَوَمَنْ يُنَشَّأُ فِي الْحِلْيَةِ وَهُوَ فِي الْخِصَامِ غَيْرُ مُبِينٍ ﴾ (سورة الزخرف آية : 18).

واستجابة من المرأة لنداء فطرتها, أضحت استعدادها لأن تبدي نفسها في أبهى حلة, وأجمل طلة, خصوصًّا حينما تتزوج فيكون الحماس أكبر, والجهد مضاعفا؛ لتبدو في عيني زوجها كأجمل امرأة, فتراها تغير لون شعرها تارة, وعينيها تارةً أخرى, ومرة بقص شعرها, وأخرى بتغيير تسريحتها, غير المساحيق والأصباغ التي تضعها على وجهها, وهي ما تسمى الآن بالمكياج, لتظهر جمالها بشكل أكبر وأوضح.

ووضع المكياج فن كغيره من الفنون, يحتاج إلى معرفة وإتقان؛ لأنه مهارة تصقل بالتدريب والممارسة, وقد تكون هواية, وإن سوء استخدامه يعطي نتيجة سلبية, لذا نرى الآن كثرة افتتاح المشاغل النسائية, ومع كثرتها وسرعة انتشارها إلا أننا نراها تضج بالنساء في المواسم وأوقات المناسبات؛ لتبدو كل منهن جميلة, ولأنه فن فليس الكل يجيد وضعه وإتقانه.
 ومن هنا بدأت تجربتي مع المكياج, وحرصي على تعلم هذا الفن وإتقانه؛ لئلا أحتاج الذهاب إلى المشغل في كل مرة أريد فيها الذهاب إلى مناسبة, خصوصا أنه في بعض الظروف والحالات قد لا يتسنى لي الذهاب إلى من يقوم بتزييني, فأضطر إلى وضعه لنفسي, وفي مثل هذه الحالات لا بد للمرأة أن تتعلم كيف تقوم بتجميل نفسها, إما بحضور دورات تدريبية لتعليم المكياج, أو بالقراءة عنه في كتب مخصصة لذلك, أو بالتعلم عند امرأة تجيد ذلك ويكون التدرب على يديها ولا أفضل من ذلك؛ لأن القراءة في الكتب لا تعطي نتيجة أفضل من التطبيق والممارسة.

وبالنسبة لي فقد كان الأمر نوعًا ما مختلفًا إذ لم يكن لي قبل الزواج ميول إلى المكياج, أو إلى تعلمه بل كنت أحب الجمال الطبيعي وعدم التكلف في المظهر, لكن الأمر بعد الزواج يختلف ويصبح تعلم المكياج شيئا ضروريا, خصوصا إذا كان الزوج يحب ويريد ذلك, وقد بدأت التعلم قبل الزواج بفترة ربما شهر, وذلك بحضور دورة لتعلم أساسيات المكياج وأنواعه وطريقة وضعه وإزالته, وكيفية العناية بالبشرة, ثم بالقراءة في كتاب للتعليم خطوة بخطوة مزود بالصور, ثم بالممارسة, وكنت أستغرق وقتا طويلا في ذلك, وبعد أن تعلمت وأتقنت - ولله الحمد - صرت أستغرق زمنا أقل بل أكتفي برؤية صورة لأطبق عليه دون النظر إلى الخطوات التي تم اتباعها, هذه التجربة بشكل مجمل ومختصر, وبالنسبة إلى الطريقة التي تستخدم في وضع المكياج تختلف من امرأة إلى أخرى, وسأذكر بعض الخطوات البسيطة والرئيسة التي أستخدمها لوضع المكياج لعلّها تكون مفيدة:

1. تنظيف الوجه من أي آثار لمكياج سابق بالحليب المنظف, وذلك باستخدام القطن.
2. وضع كريم مرطب للبشرة - على حسب نوع بشرتك - وفي الوقت ذاته واق لها - البشرة - من آثار المكياج.
3. تحديد الحواجب وترتيب الشعر ليكون باتجاه واحد بفرشاة مخصصة لذلك, ومن ثم رسمها بقلم التحديد المناسب للون شعرك؛ حتى يبدو المكياج متناسقا, فمن كان لون شعرها أسود يكون قلم التحديد أسود, ومن كان لون شعرها بنيًّا يكون قلم التحديد بنيًّا وهكذا..... بحيث يكون قريبا من لون الشعر.
4. تحديد وتلوين الشعر الزائد غير المرغوب فيه من الحاجبين بعد الرسم, بالمصحح المناسب للون البشرة, والأفضل أن يكون المصحح على هيئة قلم ليكون التحديد به أسهل وأدق.
5. تحديد ما تحت الحاجبين بقلم التحديد الأبيض ومن ثم وضع الإضاءة على عظمة الحاجب تحته ليعطي مساحة أوسع للجفن ومنظرا أجمل.
6. وضع الشادو على جفن العين بالألوان التي ترغبين ويراعى أن تكون مناسبة للون البشرة, ويكون التوزيع بالريشة إذا كنت واضعة أكثر من لون ليعطي تناغم واندماج أفضل.
7. وضع الأساس الملائم لدرجة البشرة - يفضل أن يكون أفتح منها بقليل - ومن الأساس ما يكون ورديا أو بيج اللون والاختيار على حسب ما يناسب, وفي الغالب ذوات البشرة الفاتحة البيضاء يفضل لهنَّ استخدام الأساس الذي يكون ورديا, وذوات البشرة الغامقة الحنطي يفضل لهنَّ استخدام الأساس البيج, وبالنسبة إلى توزيعه إما بالإسفنجة أو باليد -على حسب مهارتك- والتوزيع يكون على الوجه والرقبة؛ لئلا يكون هناك فرق بين الوجه والرقبة ويكون الشكل في عمومه متناسقا أكثر.
8. وضع الماسكرا على الرموش وينصح ألا تكون ضد الماء؛ لأن الماسكرا التي ضد الماء تعدم الرموش وتسقطها.
9. بعد أن تجف الماسكرا يوضع الكحل ويختار اللون الملائم للون الشادو وفي الغالب - اللون الأسود - يكون الأفضل؛ لأنه يبرز جمال العينين, والحكمة من وضع الكحل بعد جفاف الماسكرا لئلا ينزل الكحل من تحت العين.
10. وضع حمرة الخدين على تفاحة الخد, ووضع شيء بسيط منها على الأنف وعلى الجبين والذقن.
11. تحديد الشفاه بالمحدد وتلوينها بالمحدد أيضا ليدوم أحمر الشفاه مدة أطول، ومن ثم يوضع أحمر الشفاه والملمع فوقه ليعطي منظرا أجمل.
12. أخيرا هذه الخطوات أساسية لوضع المكياج أيًّا كان نوعه خصوصا المكياج الناعم والهادئ.

أرجو أن أكون قد وفقت فيما كتبت...

 


عدد مرات القراءة (5681) عدد مرات التحميل (3) عدد مرات الإرسال (0)

0 ( 1 )
ملفات مرتبطة

خطوات عملية لإتقان المكياج
مواد مرتبطة
عفوًا، لا توجد مواد مرتبطة
التعليقات (   0   ) مشاركة
  اكتـب تـعليـقـا

اسمك :



بريدك الإلكتروني:



أضف تعليقك :






أدخل كود الصورة: