البحث التفصيلي  |  البحث المتقدم

 
عربي     English     Français     Deutsch     Türkçe     Melayu     Indonesia    
تزكية النفس
المزيد ...
الصفحة الرئيسة » تزكية النفس » مختارات من كتب الرقائق » الاختيار من كتاب المصنف لابن أبي شيبة
حجم الخط:
HyperLink
HyperLink
HyperLink
 
الاختيار من كتاب المصنف لابن أبي شيبة

قال الإمام ابن أبي شيبة - رحمه الله -:

ما ذكر عن نبينا - صلى الله عليه وسلم - في الزهد:

وكيع عن المسعودي عن عمرو بن مرة عن إبراهيم عن علقمة عن عبد الله قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ) إنما مثلي ومثل الدنيا كمثل الراكب قال في ظل شجرة في يوم صائف ثم راح وتركها (.

أبو معاوية عن ليث عن مجاهد عن ابن عمر قال: ) أخذ النبي - صلى الله عليه وسلم - بيدي أو ببعض جسدي فقال لي: يا عبد الله بن عمر، كن في الدنيا غريبا أو عابر سبيل، وعد نفسك في أهل القبور، قال مجاهد: وقال لي عبد الله بن عمر: إذا أصبحت فلا تحدث نفسك بالمساء، وإذا أمسيت فلا تحدث نفسك بالصباح، وخذ من حياتك قبل موتك، ومن صحتك قبل سقمك، فإنك لا تدري ما اسمك غدا (.

وحدثنا أبو معاوية عن الاعمش عن أبي السفر عن عبد الله بن عمرو قال: ) مر علي رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ونحن نصلح خصا لنا فقال: ما هذا؟ قلت: خص لنا وها نصلحه، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ما أرى الأمر إلا أعجل من ذلك (.

حدثنا عبد الله بن إدريس عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس قال: سمعت مستوردا أخا بني فهر يقول: سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول: ) والله ما الدنيا في الآخرة إلا كما يضع أحدكم إصبعه في اليم ثم يرفعها فلينظر بم يرجع (.

حدثنا عبدة بن سليمان عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت: ) كان أساود رسول الله - صلى الله عليه وسلم - الذي يتكئ عليه من أدم حشوه ليف (.

سفيان بن عيينة عن عمرو بن يحيى بن جعدة قال: ) عاد ناس من أصحاب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ضبابا فقالوا: أبشر أبا عبد الله ترد على محمد - عليه الصلاة والسلام - الحوض، فقال: كيف بهذا وهذه أسفل البيت وأعلاه وقد قال لنا رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: إنما يكفي أحدكم من الدنيا كقدر زاد الراكب (.

أبو معاوية عن الاعمش عن شقيق قال: ) دخل معاوية على خاله أبي هاشم بن عتبة يعوده فبكى فقال له معاوية: ما يبكيك يا خالي، أوجع يشئزك أم حرص على الدنيا، فقال: كل لا، ولكن النبي - صلى الله عليه وسلم - عهد إلينا قال: يا أبا هاشم، إنها لعلها تدرككم أموال تؤتاها أقوام، فإنما يكفيك من جمع المال خادم ومركب في سبيل الله فأراني قد جمعت (.


عدد مرات القراءة (3073) عدد مرات التحميل (21) عدد مرات الإرسال (0)

3 ( 3 )
ملفات مرتبطة

الاختيار من كتاب المصنف لابن أبي شيبة
مواد مرتبطة
عفوًا، لا توجد مواد مرتبطة
التعليقات (   0   ) مشاركة
  اكتـب تـعليـقـا

اسمك :



بريدك الإلكتروني:



أضف تعليقك :






أدخل كود الصورة: